اهتمام كبير لـ ” آك جون AKGÜN” العلامة التجارية لقطاع تكنلوجيا المعلومات، في معرض ” Expomed Eurasia 2017 “
تاريخ النشر: 13.04.2017 | تاريخ التحديث الأخير: 19.02.2018

تركت ” آك جون AKGÜN” بصمتها في معرض ” Expomed Eurasia  2017 “، من خلال انظمة البرمجيات المطبقة في المستشفيات الميدانية وتطبيقات الذكاء الاصطناعي….

قامت مجموعة ” آك جون AKGÜN” بتنفيذ الكثير من المشاريع التجهيز والبرمجيات الكبيرة، وتطوير الحلول، والمنتجات الناجحة في مجال البرمجيات وتكنلوجيا المعلومات مثل التشغيل الالي الكامل في مجالات القطاع الخاص والعام، والاتصالات، والدفاع، والادارة المحلية، والتعليم، والصحة وسواء ان كان على المستوى المحلي او على المستوى الدولي ومنذ سنين طوال. وعليه فان الشركة تقوم باعطاء الاولوية لتقديم الخدمات والمنتجات التكنلوجية المتطورة لتلبية احتياجات المستخدم المتواجد في كافة انحاء تركيا. وفي غضون ذلك فانه في اطار تطبيقات الويب لمشاريع انظمة البرمجيات المطبقة في المستشفيات الميدانية وتطبيقات الذكاء الاصطناعي المتكونة من ” AKGÜN X-Eye Mammo ” و ” AKGÜN X-Eye Toraks ” و ” AKGÜN KnVision “، ومع حلول مفهوم المستشفى الرقمي، كانت مجموعة ” آك جون AKGÜN” محط انظار الكثير من الزوار الاجانب والمحليين الزائرين لمعرض ” Expomed Eurasia” الرابع والعشرون المنظم في مدينة اسطنبول ما بين 30 مارس/اذار- 02 نيسان/ ابريل 2017 .

اضافة الى ان معرض ” Expomed Eurasia” الذي استقبل ما مجموعه 34.086 زائر محترف منهم 29.114 زائر محلي، و4.972 زائر اجنبي، تناول جميع التفاصيل المتعلقة بالمستشفى الميداني في الندوة المنظمة تحت اسم ” الشراكة بين القطاعين العام والخاص والسياحة الصحية والمستشفيات الميدانية ” الجارية من طرف جمعية شراكة القطاعين العام والخاص وجمعية التعليم وادارة الصحة (سيد)، بصورة متزامنة.

وبتوافد زوار من كوريا، والصين، وتايوان، والمانيا، وايطاليا، واليونان، وصربيا، وجمهورية التشيك، وبولندا، وسويسرا، وماليزيا، وباكستان، والهند، والامارات العربية المتحدة، اكتسب المعرض بعدا دوليا. اما بالنسبة للندوة المنظمة تحت اسم ” الشراكة بين القطاعين العام والخاص والسياحة الصحية والمستشفيات الميدانية ” الجارية بصورة متزامنة مع المعرض، كان محط جميع الزوار. وشارك في الندوة المنظمة ما بين 1 و 2 نيسان/ ابريل، من قبل جمعية شراكة القطاعين العام والخاص وجمعية التعليم وادارة الصحة (سيد)، وزير الصحة التركي الاستاذ الدكتور رجب اكداغ، ووزراء صحة الدول الاجنبية اضافة الى مسؤولين رفيعي المستوى في الوزارة. وعقب مراسم الافتتاح اجرى وزراء الصحة المشاركين لقاءات ثنائية. وفي اليوم الثاني من الندوة المنظمة تحت اسم ” الشراكة بين القطاعين العام والخاص والسياحة الصحية والمستشفيات الميدانية ” والجارية من قبل جمعية شراكة القطاعين العام والخاص وجمعية التعليم وادارة الصحة (سيد)، وبالتعاون مع (REED TÜYAP)، استضافت وزراء صحة خمس دول مختلفة. وتطرق الوزراء الى النقطة التي وصلت اليه القطاع الصحي في تركيا والعالم. هذا وزود وزير الصحة التركي الاستاذ الدكتور رجب اكداغ، المشاركين بمعلومات تتعلق بجميع التفاصيل ذات الصلة بالمستشفيات الميدانية المنفذة بنموذجه ” شراكة القطاعين العام والخاص(PPP)  في تركيا”. وفي اليوم الثاني من الندوة المنظمة تحت عنوان ” الشراكة بين القطاعين العام والخاص والسياحة الصحية والمستشفيات الميدانية ” والجارية في معرض ” EXPOMED” وبالتعاون مع جمعية شراكة القطاعين العام والخاص وجمعية التعليم وادارة الصحة (سيد)، وبالتعاون مع (REED TÜYAP- 2 نيسان/ابريل 2017) في مدينة اسطنبول، تم التطرق الى جميع التفاصيل المتعلقة بالمستشفيات الميدانية التي تم تنفيذها بالتعاون القائم ما بين القطاعين العام والخاص. الى جانب ذلك القى رئيس الهيئة الادارية في جمعية شراكة القطاعين العام والخاص نهاد توسون كلمة في افتتاح الندوة، وكذلك وزير الصحة التركي الاستاذ الدكتور رجب اكداغ، رئيس اللجنة المسؤولة عن الشؤون الاجتماعية والعمل والاسرة والصحة التابعة لمجلس الامة التركي الكبير الاستاذ الدكتور فورال كافونجي، ونائب المدير العام للتطوير الصحي في قازغستان كوزامباييف نوربول ايريسماتوفيج، ونائب وزير الصحة في اذربيجان اغييف السفار، ونائب وزير الصحة في كوسوفا قادر حسين، ونائب وزير الصحة في المملكة العربية السعودية فياض دانداشي، ووزير الصحة في ولاية بونجاب الباكستانية خواجا سالمان رفيق، ووزير الصحة في البحرين فائقة بنت سعيد الصالح، ووزير الصحة في قرغستان طالانتبيك باتراليف، ووزير الصحة في مدغشقر مامي لالاتيانا اندرياماناريفو.

وقال وزير الصحة التركي الاستاذ الدكتور رجب اكداغ خلال كلمته، ان تركيا اليوم نجحت في الرقي بالقطاع الصحي حيث ان 80 مليون مواطن تركي يقعون تحت مظلة الضمان الصحي العام مبينا انه بصورة عامة يؤمن بان المسؤولون العاملون ضمن النظام الصحي في جميع انحاء العالم، ينفقون مبالغ طائلة الا ان تلك المعلومة لا اساس لها من صحة. واشار وزير الصحة الى ان النفقات الجارية في القطاع الصحي في الاساس، تتم من اجل الرقي بالبلد ليس الا مؤكدا على ان الممولين يجب عليهم ادراجها تحت حقل التنمية. وافاد الوزير اكداغ، ان البرنامج الذي اطلق عليه اسم التحول في المجال الصحي حقق نجاحات كبيرة خلال عشرة اعوام موضحا ان نسبة رضا المواطنين من النظام الصحي ارتفع الى 75% بعد ان كان 39% فضلا عن ان نسبة الوفيات بين الاطفال والامهات انخفضت الى بصورة ملحوظة، الى 14% بعد ان كانت 70% من كل مائة الف ام/حامل. وقال اكداغ ايضا :” نحن كوزارة الصحة التركية، نعمل جاهدين لخفض نسبة الوفيات تلك الى ادنى مستوياتها. ومن جهة اخرى ومن ناحية الحماية المالية، فان النظام المالي يعتبر ممتاز في تركيا. اذ ان 80 مليون مواطن تركي مدرجين تحت مظلة الضمان الصحي العام. وان المواطنين الاتراك اليوم يجدون فرصة الوصول الى الخدمات الصحية من النوع الاول والثاني في ان واحد وبصورة ممتازة. كما ان بامكان المواطنين الوصول الى النظام الصحي في بلادنا بكل سهولة اضافة الى كونه غير مكلفة”. كما اعرب وزير الصحة انه تم اجراء تغييرات في الكثير من النقاط الموجودة في النظام من اجل تحقيق التحول المذكور مضيفا :” بدانا بدفع الاجور الى العاملين كل حسب درجة ادائه. وان تلك الطريقة زادت من ادائهم بصورة ملحوظة. ومن غير الشك انه من الواجب الرقي بذلك اكثر. اما النقطة الثانية الا وهي الاعمال المنجزة بالتعاون مع شراكة القطاعين العام والخاص. لان تركيا دخلت في المرحلة الثانية من برنامج التحول الصحي. وخلال تلك المرحلة فان الكفاءة والفعالية وكذلك سهولة الوصول التي سيتم الوصول اليها في نهاية هذه المرحلة، ستغيير الى خدمة عالية الجودة. اذ ان تركيا القت خطوات مهمة في هذا الاطار. كما ان تركيا في الفترة التي تقوم فيها بتعزيز الوصول خلال المرحلة الثانية، ستقوم بتوفير خدمة ذات جودة عالية جدا. الى جانب اننا سنواصل عملنا في اقامة علاقات تعاون مع الدول الصديقة حيث انها تعتبر من المجالات الاهم التي يمكن فيها اقامة علاقات تعاون في المجال الصحي”. الى جانب ان مجموعة ” آك جون AKGÜN” الرائدة في قطاع البرمجيات والتكنلوجيا الرقمية مع شركات البناء مثل “ CCN Holding” و “ Rönesans” و “ Akfen” المطورة لمشاريع المستشفيات الميدانية في منصة التي تعرض منتجات تعكس تطورات وابتكارات خارقة فضلا عن التكنلوجيا الحديثة في قطاع الصحة، محط انظار العالم السياسي والعمل طوال فترة استمرار المعرض الذي استغرق 4 ايام.

كما ان مجموعة ” آك جون AKGÜN”، مازالت مستمرة في اقامة استثمارات تطورية من خلال اقامة علاقات تعاون على المستوى الدولي، والمنتجات، والمشاريع الحديثة. اضافة الى ان المجموعة اثبتت نجاحاتها فيما يتعلق بالتحول الصحي من خلال استخدام التكنلوجيات الحديثة.


الأعلى

أكغون للبرمجيات © 2018