بدا مستشفى اسبارطة الميداني الذي يحمل بصمة ” آك جون AKGÜN” التي تتمتع بالمعايير الدولية والتكنلوجيات الرقمية، باستقبال المرضى ….
تاريخ النشر: 04.04.2017 | تاريخ التحديث الأخير: 13.03.2018

تم افتتاح مستشفى اسبارطة الميداني رسميا في 24 مارس/اذار من قبل رئيس الوزراء بن علي يلدريم. وعليه فانه بدا باستقبال المرضى. ويعتبر مستشفى اسبارطة الميداني، من المشاريع المنفذة في اطار ” الشراكة بين القطاعين الخاص والعام” التي ستساهم في زيادة عدد المستشفيات الحديثة والمتطورة في البلاد، والمنفذة في اطار برنامج التحول الصحي الذي يعتبر بدوره اكبر مشروع منجز الى يومنا الحاضر في المجال الصحي في تركيا. كما ان مستشفى اسبارطة الميداني يعتبر من المستشفيات الميدانية التي وصفها رئيس الجمهورية رجب طيب اردوغان، بانه ” حلمه”.

ويحتوي مستشفى اسبارطة الميداني، على 755 سرير، و167 عيادة، و20 غرفة للعمليات الجراحية، و131 غرف للعناية المركزة، و35 وحدة للعلاج الطبيعي، و26 وحدة لغسيل الكلى، و35 وحدة العناية بحديثي الولادة المدعومة بالحاضنات فضلا عن ساحة لحط واقلاع الهليكوبترات الاسعافية.

كما ان ” آك جون AKGÜN” تلعب دورا فعالا من خلال التكنلوجيا الرقمية فيما يتعلق بادارة خدمات نظام ادارة المعلومات في المستشفى لمستشفى اسبارطة الميداني في هذا المشروع الذي يتمتع باهمية حيوية بالمعنى الحقيقي من اجل بلادنا.

وتم تطبيق برمجيات ادارة المستشفيات من قبل شركة ” آك جون AKGÜN”، والتجهيزات والبنى التحتية للمستشفى من قبل ” TAV IT “.  ومع تبني المستشفيات للنظام الرقمي هذا، فانها ستجد الفرصة للرجوع الى السجلات المتعلقة بالمريض والتي تحتوي على المعلومات الصحيحة والكاملة ذات الصلة بالمريض باستعمال زر واحد وبضغطة واحدة. وبهذا، فان مرحلة تشخيص مرض المريض وعلاجه سيتم بطريقة اسرع. وعليه فان مستشفى اسبارطة الميداني سيقدم خدماته بطريقة اسرع من قبل من خلال التحول الى النظام الرقمي وباستعمال هذا النظام.

وفي سياق متصل فانه سيتم التطبيق على المستشفيات الميدانية التي تستعمل لبرمجيات شركتنا، نموذج المستشفى التي يمكن الوصول الى المعلومات المخزنة في هذا النظام سواء ان كان عن بعد او من المستشفى من قبل العاملين او المسؤولين في المستشفى وفي اطار موافقتهم، من خلال الاشعارات وشبكات النظام الاداري للمعلومات المتعلقة بكافة انواع الاجهزة الطبية والعاملة انظمة معلوماتها بصورة متكاملة فيما بينها في اي مستشفى كان.

وفي هذا النموذج من المستشفيات المستعملة لصالح العاملين والمرضى من قبل شركة ” آك جون AKGÜN” لتكنلوجيا المعلومات، تم البدء بالعمل على الغاء عملية استعمال المواد من قبيل افلام الاشعة السينية والاوراق المستخدمة في اجراءات التسجيل يدويا مما سيؤدي الى تقليص المدة المخصصة من قبل العاملين من اجل ارشفة الملفات وتسجيلها. الى جانب ان النظام المقدم لاستعمال الوحدات والاشخاص المعنيين، وتدوين وتسجيل جميع المعلومات والبيانات المتعلقة بكافة المراحل والمريض بصورة صحيحة وكاملة، سيقلل من الوقوع في الاخطاء الطبية فضلا عن تحميل جميع المعلومات المتعلقة بالتشخيص والعلاج والمتابعة في ملف المريض مما سيؤدي بدوره الى زيادة الجودة ايضا.

كما انه سيتم تجهيز تكنلوجيات الابنية الذكية، بتكنلوجيا المستشفى الرقمية من قبل ” آك جون AKGÜN”.

اضافة الى ان النظام المعني في المستشفى هو المكان الذي يقوم بتخزين البيانات الصادرة من المختبرات والوحدات الاخرى، والبيانات الصحية بكافة انواعها والتي تحتل مكانها داخل النظام بصورة مباشرة من التقارير الطبية، والتقارير التي تنتقل بين الايدي، والاشعة.

وعدا ماجاء ذكره فان شركة ” آك جون AKGÜN” للبرمجيات، تقدم خدماتها تحت مظلة واسعة من القطاع الصحي وحتى قطاع الاتصالات. وعليه فان شركة ” آك جون AKGÜN” للبرمجيات، تشعر بفخر كبير لحصولها على فرصة نقل برمجيات المستشفيات الميدانية الى المستوى العالمي.


الأعلى

أكغون للبرمجيات © 2018