تتصدر أكجون (AKGÜN) التي تفوقت في تحقيق الأسبقية لدى الساحة المحلية و الدولية للقمة السادسة لمراكز البحث ـ التطوير لدى القطاع الخاص بفضل محفظتها المتسعة و حلولها المحكمة و منتجاتها المبتكرة…
تاريخ النشر: 26.12.2017 | تاريخ التحديث الأخير: 28.02.2018

 

كما تعتبر مجموعة أكجون (AKGÜN) نقطة التركيز لدى المعارض الدولية و المحلية التي تشارك فيها من خلال محفظتها المتسعة التي تتشكل من تقنية الحوسبة السحابية و برامج البيانات الكبيرة إلى جانب تطبيقات 4.0 الصناعية و تطبيقات الذكاء الإصطناعي. من ناحية أخرى فقد حققت القمة السادسة لمركز البحث ـ التطوير لدى القطاع الخاص في أنقرة كونغريسيوم فيما بين التواريخ 20 ـ 21 ديسمبر. والتي قدمت فيها الوثائق الخاصة بمركز البحث ـ التطوير الحديثة حيث تفاوضت فيها المسائل العالقة بالبحث ـ التطوير بالإضافة إلى مطبوعات مشاريع البحث ـ التطوير المنفذة في مراكز البحث ـ التطوير والتي شارك فيها الرأي العام.

فضلاً عن تعريف منتجات أكجون الحديثة و التقنية على النطاق العالمي في قمة منصة اللقاء الدولي الذي شارك فيها مندوبوا الشركات و خبراء القطاع من العديد من الدول. كما تمكنت أكجون من لفت الأنظار في القمة التي شاركت فيها من خلال حفيظتها المتسعة والتي تجمع بين البيانات الكبيرة و الحوسبة السحابية إلى جانب تطبيقات الذكاء الإصطناعي المتطورة من قبلها تماماً عقب تصميمها لدى مركز البحث ـ التطوير.

و قد احتلت مجموعة أكجون  مكانتها تحت شعار ” أكتشف الصناعة 4.0 مع تطبيقات أكجون للذكاء الإصطناعي” في القمة السادسة لمراكز البحث ـ التطوير لدى القطاع الخاص التي أجرتها في أنقرة  كونغريسيوم تحت رعاية وزارة العلوم و الصناعة و التكنولوجيا.

من جهته فقد شارك وزير العلوم و الصناعة و التكنولوجيا لدى الجمهورية التركية  فاروق أوزلو في القمة 6 لمراكز البحث ـ التطوير لدى القطاع الخاص والتي نظمت في أنقرة  كونغريسيوم. و أسفر أوزلو عن البحث ـ التكوير و التصميم بكونهم المفاهيم التي تعتبر بمثابة المفاتيح التي تفتح السبيل نحو مراحل التحول الرقمي، و أفاد عن المكاسب التي سيحققها المستثمرين الذين يركزون على هذا الإنتاج مهما كانت الظروف. كما تابع أوزلو حديثه مشيراً بأن الإستثمارات المنفذة لدى البحث ـ التطوير هي أكثرها مكسباً و ربحاً حيث قال:” لا شك أن البحوث الجارية تشير بكل وضوح إلى وجود علاقة مباشرة بين التصدير و البحث ـ التطوير أي مهما ارتفعت نسبة الإستثمار لدى البحث ـ التطوير زادت نسبة التصدير. و للتمكن من الحفاظ على ديمومة التصدير لابد من البحث ـ التطوير والإبتكار. حيث أن مقطورة تركيا تابعة للتصدير و مقطورة التصدير تابعة للبحث ـ التطوير و الإبتكار” صرح بذلك عن أهمية متابعة الشركات المصدرة للإبتكارات بغرض زيادة الإيرادات و الحفاظ على قوة المنافسة. كما نوه أوزلو عن رفع الحكومة و الوزارة من أبدال البحث ـ التطوير في الفترة الزمنية الخاصة بالميزانية ناهيك عن دعمهما للإستثمارات المتعلقة بالبحث ـ التطوير لدى القطاع الخاص.

و الجدير بالذكر متابعة أكجون (AKGÜN) في طفراتها لدى خارج البلاد من خلالها قوتها الديناميكية و المبتكرة في قطاع المعلومات الصحية التي تلفت الأنظار نحوها على الصعيد الدولي كما هو الحال في النطاق المحلي عن طريق الطفرات التي قامت بها خلال الأعوام الأخيرة.

وقد أجرت أكجون (AKGÜN) التي حازت على إعجاب السوق الدولي بفضل حلولها المحكمة و الملبية للإحتياجات المختلفة، لقاءات عدة مع مندوبي و مفوضي الشركات التي تمارس أنشطتها في مجال البرمجيات و المعلوماتية كالإدارات الحكومية، ميدان الصحة ،التعليم ،الدفاع و الإتصالات السلكية و اللاسلكية الخاصة بالعديد من الدول التي تقوم بزيارة المعرض بغرض تأمين وضع خطط التعاون العملي.

كما أبدت مجموعة أكجون (AKGÜN) مشاركتها التي عرضتها لدى جناح منتجاX-Eye:Mammo   و  X-Eye:Toraks الخاصة بتطبيقات الذكاء الإصطناعي في القمة التي حققتها في أنقرة كونغريسيوم لدى الغرفة التجارية في أنقرة” فيما بين التواريخ 20 ـ 21 ديسمبر من عام 2017. و قد اطلع العديد من المفوضين و يأتي في مقدمتهم وزير العلوم و الصناعة و التكنولوجيا السيد فاروق أوزلو على المعلومات المتعلقة بمركز البحث ـ التطوير الخاص بأكجون (AKGÜN) إلى جانب المنتجات المتطابقة مع الصناعة 4.0 لدى أكجون (AKGÜN) أثناء زيارتهم لجناح أكجون في اليوم الأول من العرض.

من جانب آخر فقد خطت أكجون (AKGÜN) التي تفوقت في تنفيذ مشاريع الأجهزة و البرمجيات في نطاق واسع إلى جانب تطويرها للحلول و المنتجات المتفوقة لدى العديد من مجالات البرمجة و المعلوماتية كالأتوماتية الكاملة لدى القطاع الخاص و العام فضلاً عن الإتصالات السلكية و اللاسلكية، الإدارة الحكومية، التعليم والصحة في البلاد و على الصعيد الدولي عبر سنين طويلة، خطواتها الحثيثة باستمرار نحو الريادة في سبيل الإنتاج التقني الأكثر تطوراً.  و تصمم المنتجات في مراكز البحث ـ التطوير و الإبتكار الخاصة بأكجون (AKGÜN) بعد الفراغ من تكوينها من خلال دمج الصناعة 4.0 و برامج الذكاء الإصطناعي عند كل إنتاج تقوم به أكجون.

من ناحية أخرى فيبلغ عدد الموظفين لدى مركز البحث ـ التطوير الخاص بأكجون (AKGÜN) الذي يعد أول مركز للبحث ـ التطوير مسجل من قبل وزارة العلوم و الصناعة و التكنولوجيا لدى الجمهورية التركية اعتباراً من عام 2011 حتى الوقت الحاضر من بين الشركات التي تمارس أنشطتها لدى القطاع الصحي أكثر من 100 موظف في سلك البحث ـ التطوير.

وبينما تتابع أكجون (AKGÜN) إنجاز مشاريع التحديث المنفذة و المنتجات الأصلية المتطورة من جهة فهي تثابر في تنفيذ تشكيلة واسعة من المشاريع تحت ظل دراسات المفاهيم و الإبتكارات التنظيمية إلى جانب ابتكارية الفترة الزمنية والتطور التقني و البحث مع تطوير المنتجات في كيان مراكز البحث ـ التطوير الموجودة حالياً من جهة أخرى.

 من جانب آخر تبذل أكجون (AKGÜN) أقصى الجهود في سبيل تحقيق الإستثمارات المستهدفة تطوير المنتجات الأصلية بالإضافة إلى اكتساب تقنية حديثة مع المثابرة على توسعة شبكة التعاون العملي على الصعيد الدولي من خلال المشاريع الحديثة الخاصة بمحفظة العمل الموجود في إطار رؤية 2023 لدى تركيا.

و قد تمكنت أكجون (AKGÜN) التي حققت الأوائل على الصعيد المحلي و الدولي بفضل المشاريع الصحية الوقائية و التشخيص المبكر: من جذب الأنظار نحو ميزتها التي تختلف بها عن غيرها لدى القمة من خلال منتجاتها التي تلبي الإحتياجت الكونية إلى جانب تطبيقات الذكاء الإصطناعي X-Eye:Mammo  الخاصة بأكجون و  X-Eye:Toraksالخاصة بأكجون مع الكشف المدعوم بالحاسوب لدى التصوير بالأشعة السينية الرئوية X-ray.

و الجدير بالذكر مشاركة رئيس مجلس الإدارة لأكجون (AKGÜN) التي وقعت على الأسبقيات لدى القطاع و التي أسست مركز البحث ـ التطوير في مبنى مستقل تبلغ مساحته المغلقة 6.000 م² في أنقرة والتي جذبت الإنتباه إلى أهمية الدراسات النموذجية لمركز أكجون (AKGÜN) للبحث ـ التطوير حيث مكنتها من القدرة على منافسة قطاع المعلومات العالمي بفضل منتجاتها المتطورة والتي تقدم خدمات جمة إلى العملاء في داخل البلاد/ خارجها إلى جانب القطاع المعلوماتي، تامال أكجون (TEMEL AKGÜN) في الهيئة التي تشكل من نائب المدير العام لدى قمة مراكز البحث ـ التطوير في القطاع الخاص، منسق البحث ـ التطوير، منسق تطوير المنهج و الجودة إلى جانب موظفي البحث ـ التطوير.

كما تقوم أكجون (AKGÜN) التي تعتبر مؤسسة أول مركز للبحث ـ التطوير موثق من قبل وزارة العلوم و الصناعة و التكنولوجيا لدى الجمهورية التركية من بين الشركات التي تمارس أنشطتها في قطاع المعلومات الصحية،بالإضافة إلى اعتمادها من قبل وزارة الصحة، بتطبيق المواصفات المحددة CMMI العالمية .

و يتميز مركز أكجون (AKGÜN) للبحث ـ التطوير الذي يرفع من نسبة التحفيز على العمل بفضل معماريته الرائعة:

متابعة جميع موظفين مركز البحث ـ التطوير أعمالهم حتى المدراء في مكاتب مفتوحة منشأة من حوائط زجاجية تماماً من الداخل. كما يحتوي هذه الحوائط الزجاجية المحيطة بالمكاتب على طبقة عازلة للصوت. بالإضافة إلى وجود 3 غرف للإجتماع في مركز البحث ـ التطوير. ليس هذا و حسب بل يطل الطابق الذي يتواجد في المركز الحائز على مكان استراحة على ساحة خضراء. و لا شك أن الصفاء و  الأناقة المندمجة لدى تصميم المرطز تضيف لمسات رائعة إلى المقاعد الملونة حيث تحفز العاملين على تناول الحاسوب المحمول للمثابرة على هذه المقاعد. و لا يخفى اختيار التصاميم المعمارية الفريدة المتحدية لدى مركز البحث ـ التطوير. كما تلعب الإنسجام مع المواد الحارة و الباردة دوراً هاماً في الدفع من عجلة سرعة الموظفين و بث روح قوة الفريق لديهم.

 


الأعلى

أكغون للبرمجيات © 2018